قصة قصيرة عن التعاون, قصص لتربيه الاطفال

يحكى ان في يوم من الايام شعر الغراب انه وحيد في الغابه ليس لدية اصدقاء،

فقد كان حزينا منعزلا عن الجميع، و كان يحتاج بشده الى اصدقاء يلعب معهم و يمرح معهم و يقضون معا احلى و اسعد الاوقات في سعادة و سلام،

فقرر ذلك الغراب ان يسير في الغابه حتى يختار اصدقاء جدد له .

وبالفعل سار الغراب كثيرا يتجول هنا و هنالك حتى قابل غزال رائع يجلس بمفردة في بستان جميل الجمال،

اقترب الغراب من الغزال و قال له اليس لديك اصدقاء مثلى

رد عليه الغزال حزينا نعم ،

ليس لدى اي اصدقاء،

فقال له الغراب اذا ما رأيك ان نصير اصدقاء اني و انت،

فأنا ابحث عن اصدقاء اوفياء يؤنسون و حدتى و نقضى معا اوقات رائعة .

فرح الغزال كثيرا و اخذ يركض و يقفز من الفرح و سار سعيدا في سلام مع الغراب، و اكملا المسير معا فرأى الغراب سلحفاه تجلس بمفردها،

اقترب منها و سألها اليس لديك اصدقاء

فقالة له السلحفاه نعم، اني لا امتلك اي اصدقاء لأننى بطيئه و لا احد يحبنى او يلعب معي،

فاقترح عليها الغراب و الغزال ان ترافقهما و تكون=صديقه لهما .

وافقت السلحفاه على الفور و سعدت كثيرا بهذا الامر و استكمل الحيوانات الثلاثه السير،

وبينما هم كذلك رأوا فأر يجلس بمفرده،

فسألة الغراب اليس لديك اصدقاء ايها الفأر

فقال الفأر في انسى و ألم

نعم، فقال له الغراب

إذن لم لا تنضم الينا، .

ونصير نحن الحيوانات الاربعه اصدقاء مدى الحياة،

وهكذا انضم الفأر الى الحيوانات و عادوا كلا الى الغابه في سعادة و سلام و حب،

وعاشوا متعاونين لكل منهم مهمه محدده فأحدهم يجمع الاكل و الآخر يحضرة و هكذا .

وفى يوم من الايام خرجت الغزاله الى الغابه و تأخر جدا،

فانزعجت الحيوانات و شعروا بالقلق لغيابها،

ومضى وقت طويل حتى غابت الشمس و لم تعد الغزالة،

فقررت الحيوانات الاربعه الخروج للبحث عنها،

طار الغراب مسرعا فوجد الغزاله محاطه بشبكه الصياد،

فرجع سريعا و اخبر اصدقاءه،

وهنا تحرك الفأر على الفور و بدا يقرض الشبكه بانيابه الحاده حتى خرجت الغزاله سالمه و عادت الى منزلها ..

حقا انها صداقه جميلة تقوم على الوفاء و الحب و التعاون .

 

قصة قصيرة عن التعاون

قصص لتربية الاطفال

 

صورة قصة قصيرة عن التعاون, قصص لتربيه الاطفال

صور

صورة قصة قصيرة عن التعاون, قصص لتربيه الاطفال

70 views